في أول حديث صحفي لرئيس بلدية المفرق الكبرى : الاعلان عن تشكيل لجان اهلية لمساندة البلدية .. واستحداث نقاط خدمية في احياء  الضاحية والحسين  

في أول حديث صحفي لرئيس بلدية المفرق الكبرى : الاعلان عن تشكيل لجان اهلية لمساندة البلدية .. واستحداث نقاط خدمية في احياء  الضاحية والحسين   سنمضي على خطى من سبقونا لمواصلة مسيرة التطوير والعمل الاصلاحي الاداري والمالي ضبط الابنية العشوائية والمهن المخالفة ..ووضع الموظف المناسب في المكان المناسب بدء صرف فروقات رواتب الموظفين قريبا   المفرق - الانباط - يوسف المشاقبة   قال رئيس بلدية المفرق الكبرى عامر نايل الدغمي " سأعمل على مسافة واحدة مع الجميع لخدمة مدينة المفرق ومناطقها والعمل على توزيع الخدمات بعدالة والانصاف في تقديم الخدمات وبما يسهم في تحسين واقع هذه المشاريع والبرامج المقدمة للمواطنين ". واضاف الدغمي والذي فاز برئاسة البلدية ونال ثقة عالية وغير مسبوقة من الناخبين وحصل على 6676 صوتا لتسلم مهام رئاسة بلدية المفرق الكبرى في اول حديث صحفي " للأنباط " ان اولويتنا في العمل عمل  اصلاحات ادارية ومالية والتي ستكون داخلية وخارجية وفق خطة وضعت بهذا الخصوص وسأكون للجميع من اجل خدمة المصلحة العامة في تنفيذ الرؤية التي نامل ان نحققها بهمة ابناء المدينة من خلال تحقيق تشاركية في القرار . سنمضي قدما على خطى من سبقونا في العمل والتطوير واشار الدغمي الى اننا مع العمل المؤسسي وليس نظام الفزعة وسيكون عملنا القادم في البلدية من خلال تفعيل كوادر البلدية والامكانات المتوفرة لديها والتي ستكون قادرة على الاعتماد على نفسها في خدمة المواطنين وسنمضي على خطى من سبقونا ممن تسلموا مهام البلدية في الاشهر الماضية في وضع الارضية لمواصلة العمل الهادف نحو الخدمة العامة للجميع ، منوها الى البرنامج الذي  تم وضعه والذي سيكون انطلاقة حقيقية لمسيرة العمل لتطوير اداء وعمل البلدية. ضبط تراخيص الابنية العشوائية والمهن وبين الدغمي بان الاصلاح المالي سيكون هدفنا في المرحلة المقبلة من خلال ضبط تراخيص الابنية والمهن والابنية العشوائية ، اضافة الى تفعيل التحصيلات بما يضمن زيادة المردود المالي للبلدية والذي بالضرورة سيعود بالفائدة على تنفيذ المشاريع الخدمية وتحسين واقع البنية التحتية في المدينة ومناطقها  ، موضحا بانه سيتم فتح مكاتب في المنطقة الصناعية والمنطقة الحرفية لمتابعة امور التحصيلات والمطالب والاحتياجات والعمل على حلها دون اي عوائق . اعادة النظر بمشروع التقسيم لتحقيق العدالة واكد الدغمي اهمية معالجة كافة المشاكل التي تواجه مشروع التقسيم من خلال العمل على اعادة النظر بكافة اللجان المشرفة على هذا المشروع لضمان المحافظة على حقوق الجميع والتخفيف من حجم المراجعات المتكررة بهذا الخصوص ، مشيرا الى ان البلدية ستعيد النظر بكافة الاتفاقيات الموقعة مع العديد من المؤسسات وبما يخدم البلدية اولا والمواطن وفق القانون والتعليمات المسموح بها . سنضع الموظف المناسب في مكانه الحقيقي وتابع الدغمي حديثه قائلا " سيتم وضع الموظف المناسب في المكان الذي يناسب تخصصه فقط وهذا سيوفر الثقة بعمل البلدية وسرعة انجاز معاملات المواطنين بكل شفافية ومهنية ودون اي تأخير وضمن وصف وظيفي محدد لكل موظف ، خصوصا وان هناك كوادر في البلدية تحتاج الى المزيد من التأهيل والتدريب لغايات تحقيق الأهداف والخدمة التي تقدمها البلدية للمجتمعات المحلية ولن يقف احد  امامنا في تنفيذ ما هو للصالح العام وتطوير مدينة المفرق ." حوسبة اعمال البلدية وتحفيز العاملين وبين الدغمي بان البلدية ستوفر خدمة الحوسبة من خلال تنفيذ مشروع النافذة الواحدة بوضع الجهات المعنية في مركز واحد ولضمان اتمام معاملات المواطنين بوقت ومكان واحد والذي سيوفر الوقت والجهد على الجميع ، مبينا السعي نحو تحفيز العاملين في البلدية من خلال دعم المتميزين والذين يقومون بواجبهم على اكمل وجه ، اضافة الى دعم البرامج والمشاريع التي تخص العاملين وخصوصا صندوق الادخار وفروقات الرواتب وسنقف مع العاملين الذين يتحملون مسؤولية العمل وخدمة المواطنين. سوق الخضار المركزي سيكون لأحدى مديريات البلدية الجديدة وحول تساؤلات الاهالي بشان نقل مبنى البلدية الى سوق الخضار اوضح الدغمي  ان اعمال الصيانة التي تجرى في السوق المركزي ستكون مخصصة فقط لمديرية تابعة للبلدية وسيكون لموقع المستودعات والحركة والتي ستوفر الكثير على البلدية ، منوها بان هناك مخططا لبناء مبنى بلدية جديد بالقرب من موقع السوق وسيكون هذا المبنى في حال استكمال اجراءات انشائه مستقبلا ، موضحا بان اعادة تأهيل سوق الخضار المركزي سيكون مخصصا لاحدى مديريات البلدية فقط .   انشاء نقاط خدمية في حي الضاحية وحي الحسين واضاف الدغمي بانه خلال اللقاءات مع المواطنين تبين ان هناك احياء محرومة من الخدمة وقلة متابعة المطالب ولهذا سنعمل جاهدين على انشاء نقاط خدمية اولها في حي الضاحية وحي الحسين في المدينة واستحداث مكاتب فيها مع موظفين من البلدية واليات تابعة تعمل على خدمة هذه الاحياء كونها من الاحياء التي تحتاج الى الخدمة الموصولة وهذا سيعطي فرصة لتحسين الكادر الوظيفي وتوزيع المهام عليهم للقيام بمثل هذه المهمة في المناطق والاحياء التي تتطلب خدمة سريعة ، منوها ان ذلك سيعطي اشارة واضحة نحو التشاركية مع هذه الاحياء للتعرف على الهموم وحلها على الفور. النظافة من اولويات عملنا في المجلس البلدي الجديد وعرض الدغمي بعض ما سيتم التركيز عليه في الايام القادمة وهي النظافة والتي سيتم فيها عمل برنامج يومي للأحياء والمناطق ووضع عاملين في هذا المجال للقيام بهذه المهمة والتي تتطلب تعاون الاهالي وستكون كوادر البلدية على استعداد لبقاء المدينة نظيفة بشوارعها والاحياء والمناطق التابعة لها ، مبينا السعي نحو انشاء محطة تحويلية ستوفر الكثير على البلدية في مجال جمع النفايات .  واكد رئيس البلدية ان الجاهزية الكاملة والامكانات المتوفرة في البلدية قادرة وبفعالية ودون توقف وهذا ما سنقوم به في سبيل تحقيق الخدمة الامثل للمواطنين وفي المجالات الاخرى التي نسعى ان تكون المفرق أنموذجا على مستوى مدن المحافظات . تشكيل لجان اهلية مساندة لعمل البلدية واعلن الدغمي بانه سيتم تشكيل لجان اهلية بالانتخاب في الاحياء والمناطق وسيكون هؤلاء ممثلين لهم لتقديم مطالبهم من المشاريع والخدمات الى البلدية وسرعة متابعتها وتوفير الوقت والجهد على الجميع ولن يكون هناك تقصير في اي متابعة لأي خدمة تكون البلدية قادرة على تنفيذها ، موضحا ان البلدية مفتوحة لجميع المواطنين وتلقي الشكاوى والملاحظات والاحتياجات والعمل على دراستها وتنفيذ الممكن منها . تجميل المداخل وانشاء الحدائق في المناطق ذات الحاجة وحول تجميل مداخل المدينة وتوفير المتنزهات للأهالي بين الدغمي بانه سيتم توزيع هذه الخدمة بعدالة على الجميع وتجزئة الحدائق بحيث تكون للمناطق المحتاجة لهذه الخدمة ، اضافة الى استمرارية تأهيل وتجميل المداخل الرئيسية للمدينة وفق ما هو مخطط  في هذا الاتجاه والذي سيكون للمفرق نقلة نوعية في التجميل لمداخلها وبما يعطي الصورة المثلى والمشرقة لهذه المدينة التي نريدها ان تكون الاجمل دائما . تصويب الوسط التجاري للتخفيف على المواطنين وفيما يتعلق ببعض المطالب الخاصة بتصويب الوسط التجاري في المدينة اوضح الدغمي بان البلدية وبالتعاون مع الجهات ذات العلاقة ستضع حلولا واقعية لهذه المشكلة من خلال ايجاد البدائل المناسبة للتخفيف على المواطنين الكثير من المعاناة وهذا ما نسعى اليه في المرحلة القادمة وستكون الاجراءات في خدمة الجميع ولن يكون هناك اي ضغوطات على اعمالنا على الاطلاق ما دامت تصب في الصالح العام وخدمة المواطنين . فتح التعاون مع جامعة ال البيت والمنطقة التنموية واكد الدغمي الحرص على التواصل مع جميع المؤسسات الوطنية الرسمية والاهلية وخصوصا جامعة ال البيت والتي وجدت لخدمة المجتمعات المحلية وسنقوم بفتح علاقات وتعاون وثيق  وبما يخدم مسيرة العمل المشترك من خلال التدريب والتأهيل للعاملين وادارة المشاريع والدراسات وغيرها من الامور ذات الصلة بخدمة المواطن ، اضافة الى التعاون مع منطقة الملك الحسين بن طلال التنموية في المفرق حيث  سيكون هناك لقاءات في المستقبل من اجل تحقيق التشاركية في العمل وتفعيل العمل المشترك وبما يخدم مصلحة المواطن والبلدية وتطوير الخدمات المقدمة للمواطنين كافة . استمرار التعاون مع البلديات والمؤسسات الوطنية لدعم مشاريع البلدية واشار الدغمي الى اننا سنتعاون مع جميع البلديات والمؤسسات الوطنية الاخرى من اجل القيام بهذه المهمة ودعم مشاريع بلدية المفرق الكبرى لتكون الافضل والاجمل على مستوى بلديات المملكة نظرا لوجود الارادة والعزم والعمل الجاد نحو المزيد من العطاء لخدمة اهالي المفرق الذين ينتظرون منا الكثير وعلينا واجب  تقديم كل الخدمات الممكنة من اجل تحسين المناطق وخصوصا التي بأمس الحاجة الى الخدمة المطلوبة والتي من شانها ان تسهم في تحقيق التنمية اللازمة وفي مختلف المجالات . بدء صرف فروقات رواتب الموظفين قريبا واكد الدغمي ان البلدية لن تتوانى عن متابعة حقوق الموظفين حيث سيتم وبالتدقيق مع ديوان المحاسبة صرف فروقات رواتب الموظفين وانصافهم وضمن الأنظمة والتعليمات الموضوعة بهذا الخصوص مشيرا الى الدور المطلوب من الجميع لإنجاح مسيرة عمل البلدية والتي ستبقى أبوابها مفتوحة للجميع لتقديم خدمات أفضل للمواطنين .   وبين الدغمي أهمية المجالس البلدية والتي يقع على عاتقها الجهود الكبيرة نحو تنمية المناطق وخصوصا التركيز على الجوانب التنموية والاستثمارية نظرا لما تتميز به محافظة المفرق من موقع استراتيجي هام  مما يجعل المفرق منطقة جاذبة للإستثمار في مختلف المجالات إضافة الى المزايا والحوافز المشجعة لإقامة المشاريع الاقتصادية والتي ستعود بالفائدة على المواطنين .            وأكد الدغمي ان البلدية ستقدم جميع التسهيلات اللازمة للمستثمرين وانجاز معاملاتهم ودون اي تاخير لحرص البلدية على إيلاء هذا الجانب الإهتمام والمتابعة المطلوبة لغايات المساهمة فى تحقيق التنمية المستدامة والشاملة التي نأمل ان تعم على الجميع وبما يعزز البرامج التنموية والاستثمارية في جميع مناطق البلدية.  وأشار الدغمي الى اهمية العمل على تكثيف الجهود لغايات استمرارية وديمومة العمل لخدمة اهالي المفرق ومناطقها وجذب المشاريع للبلدية لتعود بالنفع على المجتمعات المحلية وبما يوفر ايضا فرصا تشغلية مناسبة من خلال تنفيذ مشاريع إنتاجية مدرة للدخل.   سأكون للجميع واتواصل مع المواطنين واختتم الدغمي حديثه بشكره وتقديره للناخبين والناخبات الذين منحوه الثقة لتسلم هذه المسؤولية الكبيرة والذي يأمل ان يكون عند الثقة في خدمتهم والتواصل معهم وسيكون للجميع من اجل خدمة المواطنين وتحسين واقع الخدمات المقدمة وفي جميع مواقعهم ودون اي تأخير ، اضافة الى الهيئة المستقلة للانتخاب وكافة الاجهزة الامنية والجهات التي ساهمت في انجاح الانتخابات البلدية والمحلية ومجالس المحافظات .