الثلاثاء 26 - آذار - 2019
أخبار البلدية

Super User

Email: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

safwa.jpg

الدغمي يتحدث للأطفال : انتم المستقبل ..ومبادرتكم رائعة .. وعلينا تكثيف تعليم الجيل الجديد على معاني الوفاء والإخلاص . 

"انتم الجيل القادم الذي سيواصل مسيرة العطاء .. اطفال في مرحلة الزهور تبادرون اليوم بمناسبة الكرامة وعيد الأم لتعبروا عن فرحتكم .. وهذه مبادرة رائعة .. هكذا علينا جمعيا مسؤولية تعليم اجيالنا بحب الوطن والتعرف على منجزاته للجيل الجديد وليكونوا عل قدر المسؤولية " 

بهذه الكلمات الرائعة استقبل عمدة مدينة المفرق ورئيس بلديتها عامر نايل الدغمي كوكبة من براعم مدرسة الصفوة النموذجية والتي عبر فيها عن سعادته بهذه الزيارة والتي تجسد معاني الوفاء والإخلاص للوطن وقيادته الهاشمية الحكيمة . 

الدغمي أوضح الدور المستقبلي الملقى على عاتق الاسرة والمدرسة في تعليم وتدريس أبنائنا على اهمية هذه المناسبات الوطنية والإجتماعية لما تحمل من معاني ومواقف لا بد ان تترسخ في اذهان اجيال الشباب وخصوصا هذه الفئة من الاطفال. مديرة مدرسة الصفوة النموذجية المعلمة نجاح الحسبان ثمنت بدورها جهود وتعاون وحسن ترحيب واستقبال رئيس البلدية بهذه الكوكبة من براعم الاطفال من الصفوف الأولى والتي جاءت ضمن تشبيك المدرسة مع كافة المؤسسات الوطنية وخصوصا في مثل هذه المناسبات الوطنية . 

والقت الطفلة مايا الشديفات قصيدة شعرية بمناسبة عيد الكرامة نالت إعجاب الرئيس والتي ابدى شكره وتقديره الى اسرة المدرسة لهذه الزيارة ووعي اطفالنا والذي يقع علينا جميعا رعايتهم ودعمهم وتوفير متطلبات الدعم لتمكينهم من تحقيق مواهبهم وإبداعاتهم المختلفة والتي كان اليوم لخير دليل وشاهد على هذه المعاني العظيمة لحب الاطفال للوطن والاحتفالات بهذه المناسبات الوطنية والإجتماعية للمساهمة في زيادة التعرف بأهمية الكرامة ومكانة الأم الغالية علينا جميعا .

giz.jpg

قام وفد من الوكالة الألمانية للتعاون الدولي ضم مدير المشروع بيتر تومينسكي وليديا حجازي وياسر سليمان بزيارة الى بلدية المفرق الكبرى التقوا خلالها بمدير البلدية المهندس محمد العموش ومدير التنمية المحلية والاستثمار عماد نايل الدغمي قدموا خلالها اهم اولويات واحتياجات البلدية وخصوصا المتعلقة بإدارة النفايات .

وعرض الدغمي والعموش أهم متطلبات البلدية من برامج تنمية القدرات للموظفين والعاملين والفنيينفي البلدية وتزويدهم بالمعرفة والخبرات بهدف تحسين وتطوير آليات العمل بشكل مدروس وضمن رؤية البلدية والخطط المستقبلية 

واشاروا الى اهم احتياجات مديرية الحركة والعمال من الأجهزة والآليات التي تحتاج إلى صيانة وتحديث وفق حاجة البلدية لإستخدام مثل هذه الآليات . واطلع الوفد خلال زيارتهم إلى موقع الحركة على واقع الآليات المستخدمة والمطلوب منها للصيانة وكيفية تقديم الخدمات للمواطنين . 

ورافقهم في الجولة مدير التنمية المحلية والاستثمار في البلدية عماد الدغمي ومدير اللوازم سامي مفضي ومدير مصنع الكندرين احمد شحدة ورئيسة قسم الإعلام سهام الحوامدة .

show.jpg

الدغمي يؤكد دعم البلدية للمشاريع المنزلية المدرة للدخل .. ونسعى لنكون مركزا مهما لتصدير هذه المنتوجات .

المشاركون يعرضون قصص نجاحهم المنزلية .. والتأكيد على تشغيل الاسر من الفئات المستهدفة في مناطق المحافظة .

كتب : يوسف المشاقبة 

اكد رئيس بلدية المفرق الكبرى عامر نايل الدغمي حرص البلدية على دعم المشاريع الانتاجية المدرة للدخل وستقدم كافة التسهيلات والاعفاءات اللازمة للمشاريع المنزلية لحفز السيدات على العمل والانتاج . 

وأضاف الدغمي خلال افتتاحه معرض المنتجات الغذائية المنزلية لسيدات وشباب محافظة المفرق والذي نظمه مركز تطوير الاعمال ومنظمة الاغذية والزراعية للأمم المتحدة ان البلدية انشئت وحدة لتمكين المرأة لدعم المشاريع المنتجة ، بحيث تم تدريب 40 سيدة في مجال الألبان ، مشيرا الى انه تم تشكيل لجنة السلامة العامة لمتابعة المحافظة على جودة المنتج وفق الشروط الموضوعة بهذا الخصوص ولتكون المفرق مصدرا مهما لمثل هذه المنتجات . 

واشار الدغمي الى ان اقامة مثل هذه المعارض والمبادرات الريادية من شأنها ان تعزز التشاركية المطلوبة لإنجاح مشاريع استثمارية وانتاجية تحقق النفع على ابناء المحافظة ، مؤكدا بانه بالعزيمة والاصرار سنحقق جميعا رؤية جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم حفظه الله ورعاه بهمة سواعد ابناء وبنات الوطن بمواصلة مسيرة البناء والتي ستكون مسيرة خير وعطاء وانجاز . 

وابدى الدغمي استعداد البلدية للتعاون مع كافة الداعمين لمثل هذه المشاريع التنموية والتي تحسن من الواقع المعيشي والاقتصادي للأسر وايضا توفير فرص تشغيلية مناسبة تدرا دخلا مناسبا للفئات المستهدفة . 

نائب الرئيس التنفيذي لمركز تطوير الاعمال غالب حجازي شكر بدوره رئيس البلدية والحضور على دعمهم لهذا المعرض والذي يجسد دور المؤسسات الوطنية والبلدية في تبني هذه المشاريع المهمة والتي تحقق انتاجا استثماريا وفرص مناسبة لمن يرغب في العمل والتشغيل المنزلي وتوفير الفرص التدريبية المناسبة والتي حققت هذا النجاح من المشاركين من المعرض . 

المهندس محمد شاهين من منظمة الاغذية والزراعية للأمم المتحدة اكد بانه تم استهداف 500 اسرة في مختلف مناطق المملكة وكان نصيب المفرق 170 فرصة من خلال تقديم منح للسيدات لشراء معدات ومتطلبات الانتاج من المخللات والألبان والمربيات والتي كانت قصص نجاح تستحق الدعم ونأمل التعاون من البلدية لتسهيل منحهم التراخيص المنزلية لحفزهم نحو مواصلة هذا المشوار الانتاجي ولضمان تحسين الوضع الاقتصادي للأسرة . 

وتجول الدغمي وبحضور النائب السابق الدكتور نايف زيد الخزاعلة والشيخ سلمان ابو عليم ومدير التنمية الاجتماعية بكر الخوالدة على اجنحة المعرض ، والتقى بعدد من المشاركين في المعرض والذي ابدى اعجابه بمستوى اداء القائمين على المعرض والمنتوجات من قبل المشاركين .

shabab.jpg

رئيس بلدية المفرق الكبرى يتحدث لشباب المحافظة :

الدغمي يؤكد : " بلدنا بخير ومستقبل أفضل قادم لأبناء المفرق ومحافظتها .. ولا بد من الاستغلال الفرص المتاحة لدعم الشباب "

7سنوات من السمان انتهت .. ونواجه سنوات عجاف قادمة صعبة في مواجهة تداعيات اللجوء السوري في المحافظة لتقليص دعم المنظمات الدولية .

مشروع مرتقب بتشاركية مع جامعة ال البيت بإنشاء " مدينة تجارية " ستوفر 500 فرصة عمل .. وربط الجامعة مع المدينة قريبا .

تشغيل المجمع الجديد سيلحق الضرر بأكثر من 500 اسرة تعتاش من استثماراتها ..وطالبنا بفتح المجمع الجديد مع القديم ومداخل تخدم الجميع .

بلدية المفرق وضعت خطط ورؤية واضحة سيرى ثمارها المواطن العام الحالي .. ومشاريع تنموية وخدمية في طريقها للتنفيذ . 

كتب : يوسف المشاقبة 

بدأ رئيس بلدية المفرق الكبرى عامر نايل الدغمي حديثه لشباب محافظة المفرق قائلا " بلدنا بخير ومستقبل قادم لأهل محافظة المفرق وشبابها وعلينا ان ننظر بإيجابية نحو النظرة المستقبلية ، ولابد استغلال الفرص المتاحة للمسؤوليات الملقى على عاتقكم في البناء والتطوير والعمل التشاركي لخدمة الوطن والمواطن وعلينا ان نفاخر بمنجزات الاردن لما تتوفر به من بنية تحتية متطورة لا توجد في العديد من دول العالم "

حديث الدغمي للشباب جاء ضمن ورشة العمل بعنوان مشاركة الشباب في سباق اللامركزية والتي نظمتها وحدة التنمية المحلية في المحافظة اليوم الاثنين وعقدت في هيئة شباب كلنا الاردن في المفرق وبحضور مساعد محافظ المفرق الدكتور رافع البطاينة ومدير وحدة التنمية في البلدية عماد نايل الدغمي ومنسق الهيئة اسلام الحوامدة .

وعبر الدغمي عن أمله بمستقبل واعد للمفرق لما تخطط له البلدية من رؤية جديدة واضحة والتي استطاعت البلدية ان تكون السباقة دائما بالبحث عن فرص للشباب ، موضحا بانه تم التعاون والتنسيق مع جامعة ال البيت على الانفتاح مع البلدية وربط المدينة مع الجامعة سيكون قريبا وهذه بداية لتحقيق تشاركية ملموسة من خلال الاتفاق مستقبلا على توقيع مذكرة تفاهم للتعاون في المجالات كافة وخصوصا ان التوجه المستقبلي لإقامة مشروع المدينة التجارية مع جامعة ال البيت والذي سيتم انجازه على مراحل من المتوقع ان يوفر 500 فرصة عمل وستكون ايضا برواتب مناسبة وفق دراسة الجدوى الاقتصادية التي سيتم الانتهاء منها في الوقت القريب , وهذا ما سعت البلدية الى تحقيق والعمل من اجله منذ فترة وبما يخدم التنمية المستدامة لمحافظة المفرق .

ونوه الدغمي الى جهود ومتابعة محافظ المفرق ياسر العدوان وكافة كوادر المحافظة في تقارب وجهات النظر مع جميع المؤسسات الوطنية في المحافظة والبلدية من اجل تعزيز للتشاركية الحقيقية وهذا عمل موصول لتغليب المصلحة العامة على كافة المصالح وهدفنا الرئيسي ان تكون المفرق الحداثة هذا العام ولتحقيق الافضل للمواطنين ، مؤكدا حرص البلدية ان يكون العمل التنموي والتشاركي هدفها دائما ليكون الجميع مستفيد من مشاريعها المستقبلية .

ووصف الدغمي ما واجهت محافظة المفرق من التواجد السوري منذ بداية الازمة السورية بسنوات " السمان " وللآن نسميها بسنوات " عجاف " بسبب تقليص دعم المنظمات الدولي مع بقاء اعداد اللاجئين السوريين تراوح مكانها وهذا من شانه ان سبب ضغطا كبيرا على العديد من القطاعات الخدمية ، منوها ان السنوات القادمة ستكون صعبة في حال توقف الدعم في مواجهة تداعيات اللجوء السوري في محافظة باعتبار المفرق اول من استقبل هذه الاعداد وما زالت تعاني رغم ان بلدية المفرق من انجح البلدية كانت في ادارة الازمة والتي تعالمت بحرفية ومهنية عالية وبشهادة كافة المنظمات الداعمة التي تعاملت معها .

واشار رئيس البلدية الى انه تم وضع خطة خمسية في مواجهة تداعيات الازمة والتي ستلقي بظلالها على جميع البلديات المستضيفة للاجئين السوريين بما فيها بلدية المفرق والتي ستكون على قدر من المسؤولية في وضع كافة الإجراءات الاحترازية المطلوبة في حال استمرار توقف الدعم من قبل المنظمات الدولية ، مؤكدا ان البلدية ستركز على تنفيذ المشاريع التنموية والتي ستكون انطلاقة نحو التنمية المستدامة لما للبلدية من دور كبير في التشبيك مع القطاع الخاص والمؤسسات الوطنية الداعمة لرؤية وخطط البلدية القادمة . 

وبين الدغمي ان البلدية لأول مرة وصلت موازنتها العام الماضي 15 مليون دينار وبسبب الاجراءات الرسمية وتأخير تنفيذ بعض المشاريع سيتم استكمالها في الايام المقبلة وموازنة العام الحالي متقاربة منها ، حيث كانت المفرق غير في عام 2018 وستكون المفرق الحديثة والجديدة في عام 2019 وسيرى المواطن المزيد من النتائج المثمرة من المشاريع والخدمات والتي نشاهد العديد منها على ارض الواضح وهذا بجهود كافة اعضاء المجلس البلدي وكوادر البلدية الذين يعملون ضمن فريق منسجم وواحد لخدمة المصلحة العامة واهالي المدينة ومناطقها ودون اي تأخير . 

واشار الدغمي الى البلدية وضمن اهتمامها بدعم المرأة كانت اول من بادرت الى انشاء وحدة لتمكين المرأة من خلال منح دورات تدريبية لهن للاستفادة من البرامج والمشاريع التي من شانها ان تحقق فائدة اقتصادية وتحسين الوضع المعيشي وخصوصا الاسر التي تحتاج لمثل هذه المشاريع الانتاجية ، منوها ان هدفنا انشاء مشاغل ومطبخ انتاجي لتحقيق تشاركية اكبر من القطاعات المستهدفة لهذه المشاريع التنموية لتوفير دخلا مناسبا لهذه العائلات والسيدات وكافة الجهات ذات العلاقة وبما تحقق نفع على الجميع . 

وثمن الدغمي التجانس غير المسبوق في مجلس محافظة المفرق والتشاركية الحقيقية مع المجلس التنفيذي والمجالس البلدية والمحلية والتي تعد انموذج حقيقي للعمل التشاركي في التوافق نحو المشاريع والاهداف والخطط التي من شانها ان تسهم في خدمة المواطن ونهضة وتطور محافظة المفرق والتي ينتظرها مستقل زاهر في القريب العاجل ،لان الجميع يعمل من اجل هذه المحافظة واهلها .

وكشف الدغمي النقاب حقيقية تأخير تشغيل مركز الانطلاق الموحد الجديد بان البلدية لا تريد ان توقف 500 مستثمرا في المجمع القديم والتي تعيل اسر ، منوها اننا طالبنا بان يكون هناك مداخل للمجمع وفتح المجمع القديم مع الجديد لغابات المحافظة على اصحاب العلاقة وليكون هناك دمج مع المدينة وتحيل المدينة وكان هذا شرطنا والذي من شانه ايضا ان يشغل السرفيس والحافلات ، مشيرا الى اننا لسنا ضد تشغيله وانما يجب ان تعكس تنمية هذا المشروع على المواطنين وتشغل ابنائها من خلال فتح المزيد من المشاريع التجارية العائدة بالنفع عليهم .

واكد الدغمي في ختام حديثه ان للشباب دور ونامل ان يكون لكم تشاركية في المجالس البلدية واللامركزية القادمة لما يحمل الشباب من رؤية ثاقبة من شانها ان تسهم في مواصلة مسيرة البناء والعطاء وانجاح مسيرة التنمية لجعل الاردن افضل ومتقدم على كافة الاصعدة

مساعد محافظ المفرق الدكتور رافع البطاينة عرض من جانبه اهمية الورشة والعمل التشاركي ما بين مجلس المحافظة والمجالس المنتخبة ومنها البلديات في مشاركة المواطن والشباب في صنع القرار والدور الذي يقومون به في تعزيز المشاركة في العمل التنموي والخدمي والتي تعود بالفائدة على الجميع ، منوها دور اللامركزية في متابعة شؤون المواطنين التنموية والخدمية والتي تعمل ضمن تجانس وفريق واحدة للقيام بهذه المهام والصلاحيات الموجود في القانون 

واشار الدكتور البطاينة الى ان عقد مثل هذه الورش المتخصصة جاءت لبيان تطلعات الشباب والاحتياجات المطلوبة لتقديم كل ما هو جديد من الخدمات والمشاريع ، مشيرا الى دور وحدة التنمية في المحافظة في الانفتاح والتشارك والحوار مع كافة الهيئات والمؤسسات الوطنية لتحقيق الاهداف المنشودة وخدمة التنمية في محافظة المفرق والمجتمعات المحلية وبما يحقق المزيد من النمو والتطور في الخدمات والمجالات كافة .

منسق هيئة شباب كلنا الاردن في المفرق اسلام الحوامدة شكر دوره كافة الجهات المعنية التي عقدت هذه الورشة لمشاركة الشباب في القرار وبيان طموحات الشباب والمشاكل التي يعانون منها ، مشيرا الى ان الهيئة وضعت خطة لتنفيذ برامج تدريبية وتأهليه للشباب حول متخلف مجالات العمل وبأشراف اصحاب الاختصاص في العديد من المجالات بهدف الاستفادة منها في المستقبل .

وفي ختام اللقاء الذي ساده الحرية في النقاش والحوار والمشاركة الهادفة اجاب الدغمي على اسئلة واستفسارات الشباب والحضور .

الصفحة 1 من 30
Top