السبت 20 - نيسان - 2019

في أول إجتماع لرئيس وأعضاء المجلس البلدي في منطقة ثغرة الجب

announc2.jpg

الدغمي : « فخورون ببلدية المفرق الكبرى لخلوها من إي مخالفات في تقارير ديوان المحاسبة وهيئة مكافحة الفساد» 

عملنا في المجلس البلدي توافقي وتشاركي لخدمة المصلحة العامة .

ما نشاهده من تطور في الإداء والتميز بهمة أعضاء المجلس وكوادر البلدية . 

العام الماضي كان لإعادة ترتيب البيت الداخلي للبلدية ولتكون المفرق غير في العمل والخدمة .. وعام 2019 مرحلة الحداثة وتنفيذ مشاريع سيلمس نتائجها المواطن . 

رسالتنا للمواطن : تعاون الجميع معنا للمحافظة على نظافة المدينة والخدمات المقدمة . أكد رئيس بلدية المفرق الكبرى عامر نايل الدغمي ان البلدية مستمرة في العمل نحو التطوير بمختلف الخدمات التي تقدمها للمواطنين ودون استثناء . 

وأضاف خلال أول جلسة للمجلس البلدي عقدت في منطقة ثغرة الجب بدعوة من رئيس المجلس المحلي أحمد البدارين اننا فخورين بان تكون البلدية خالية بحمد الله من اي مخالفة في التقرير السنوي لديوان المحاسبة وهيئة مكافحة الفساد ، مما يعطي إشارة واضحة نحو نجاحنا في العمل المؤسسي والشفافية في عملنا الذي قمنا به منذ ان تسلم المجلس البلدي مهامه ولغاية هذه اللحظة ، وكان لنا صمام أمان وذلك بعمل موصول لإنجاز ما هو مطلوب وضمن التعليمات والانظمة والقوانين المعمول بها . 

وأشار الدغمي إلى ان هذا النجاح يعود للمجلس البلدي وكافة كوادر البلدية الذين يعملون ضمن الفريق الواحد لتقديم الخدمة الأمثل للمواطنين وفي جميع مواقعهم وتوزيع المشاريع والخدمات بعدالة للجميع وضمن تشاركية العمل . 

وبين رئيس البلدية ان شمولية الخدمة للمواطن كان من أولويات العمل لدينا والذي جعل البلدية تتقدم إلى مستوى متطور و التي حققت من أعلى نسبه في الأداء على مستوى بلديات المملكة ، وحققت إنجازا كبيرا يشهد به على مختلف الأصعدة ، منوها أهمية الجهد المبذول من قبل جميع زملائنا في المجلس لمواصلة مسيرة العمل والنجاح لنكون دائما في مصاف ومقدمة البلديات في الإنجاز وخدمة المواطن . 

وتابع الدغمي حديثه قائلا " اننا لا نحمل عصا سحرية لحل جميع المشاكل ولكن نسعى جاهدين لمتابعة القضايا الخدمية والمشاريع ذات الأولوية في العمل ، وخاصة اننا قطعا شوطا كبير في إعادة ترتيب البيت الداخلي للبلدية في الإصلاحات المالية والإدارية في العام الماضي مع الإصرار ان تكون المفرق غير أيضأ نحو تحسن الخدمات ، وسيكون عام 2019 عام الحداثة للمفرق من خلال ما سيتم من تنفيذ مشاريع سيلمس المواطن نتائجها على ارض الواقع " 

ونوه الدغمي الى ان المواطن عليه مسؤوليات الى جانب ممثليهم في المجلس البلدي نحو التوعية والارشاد بما تقدمه البلدية من خدمات مميزة والتواصل مع مواطنيهم لشرح ما تقوم به من أعمال وخصوصا في مجال النظافة والتي تتطلب تعاون الجميع للمحافظة على نظافة المدينة ومنجزات البلدية والتي في النهاية تعود بالفائدة على المواطن . 

وشدد الدغمي ان المجلس البلدي متوافق ومتتاغم بما يخدم المصلحة العامة والجميع متفق على ذلك في سبيل ان تبقى المفرق ومناطقها من أجمل المدن في الخدمة والاداء والتطور وتقديم الخدمة ، بحيث أصبحت بلدية المفرق بيت خبرة للعديد من البلديات نظرا لما تتميز به من رؤية شمولية ساهمت في تحقيق هذه النقلة النوعية بكافة مجالات العمل التي تقوم بها . 

وثمن الدغمي مبادرة رئيس مجلس محلي منطقة ثغرة الجب أحمد البدارين على هذه الدعوة وعقد الاجتماع في المنطقة لتكون أول باكورة عمل المجلس البلدي في المناطق لنكون على قرب مع المواطن وتلمس حاجاته وحل المشاكل وضمن الإمكانات المتاحة . 

وكان رئيس مجلس محلي منطقة ثغرة الجب احمد البدارين قد رحب في بداية الإجتماع برئيس وأعضاء المجلس البلدي لهذا اللقاء المميز ، منوها ان تواصل المجلس في المناطق دليل واضح على الاهتمام الكبير الذي توليه البلدية للتعرف على احتياجات المنطقة من الخدمات والمشاريع ذات المساس المباشر بالمواطن . واكد البدارين اننا على ثقة بالجهد المبذول من الرئيس والأعضاء للتواصل مع المواطنين في مناطقهم للوقوف عن كثب لما يواجهون من مشاكل وحلها ضمن التعلميات وتحقيق العمل التشاركي الهادف لخدمة المواطن وإنجاز معاملاتهم دون اي عوائق . 

وتحدث عدد من اعضاء المجلس البلدي حول العديد من القضايا الخدمية والمشاريع ذات الأولوية في العمل للمرحلة المقبلة ، مشيدين بهذه المبادرة والتي تعد الاولى من نوعها نحو تواصل رئيس وأعضاء المجلس البلدي في الميدان بالمناطق التابعة للبلدية .

Top